الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 غرباء على أرض الحياة .........

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نانا

avatar

عدد الرسائل : 58
تاريخ التسجيل : 05/03/2007

مُساهمةموضوع: غرباء على أرض الحياة .........   الأحد مارس 18, 2007 9:29 pm

غرباء على أرض الحياة

على الدرب الطويل أنتظر قدومـــك ..
حاملة معي سلـة ذكرياتــــك ..
تلـك التي تساعدني على حمـل أنفاسي من السقوط بدونك ..
كيف أتلامس مع حبك حتى أعود معك ..
كيف أستعيد رنيــن صوتــك ..
كيف أنظــر لحروف أسمــك ..
تلــك الحروف ...هي أجمـل خاتم أتجلى به في أصابعي ..
وهي أروع ما تحملـه مخيلتــي ..
وهي أروع جسر يربـط بيني وبين الأحلام التي أبحث عنها ..
وأعيش مـن أجلهـــا ...
:
صدى صوت ريح من بعيد ...
يناديني لحبيب ...
يسامر الليل ويعد النجوم ...
يهتز جواره الشجر ... يحدثه
يسأل الورق لا يجيب صامت من البرد
وكذلك أنا
أشعل ناراً أراها ولا أدفأ
زاد البرد وأسرعت الريح
تكاثرت السحاب واشتد سواد الليل
لا أرى ذاك الشجر
وتلك النار قد حان موتها
:
بدأت السماء تمطر حبة ..حبة .....
وبدأت عيناي تمطر هي الأخرى حبة ..حبة ....
وازداد بكاء السماء وازدادت عينيي في بكاها ...
ماتت تلك النار ....
وزاد البرد أكثر بعد أن ابتلت الأرض ....
ونهضت ثانية وارتديت معطفي المبلل ....
أسير يقودني قدري ...
لا أعلم إلى أين ....؟
:
سمعت صدى صوته يناديني من بعيد قائلاً ...
أين أنتِ ؟ أين أنتِ ؟
في بحار عينيكِ انتشيت ... ومضيت
أبحث عن حدودي ..عن وجودي
فأجول في خاطري الولهان ..
أسامر الفكر والإحساس ..
فأنتِ لي نغمة العاشق المشتاق ..
أبعثها من مكاني لكِ فهي بلسم للأشواق ..
شعوري اليوم في سؤال وعذاب ..
متى أراكِ وأطفي نار الأشواق ..
لا أعرف جوابكِ فأنا حائر مشتاق ..
لعلكِ تجيبي النداء فيرق قلبكِ لعاشق ولهان
اجيبي النداء فأنتِ فتاة قلبي والزمان ..
لم اعرف غيركِ فأنتِ الحب والحياة..
:
فشعوري
وارتحالي بات منكِ ... بل إليكِ ..
وانتهيت ..
نيران شوقي كم تنادي والحنين ..
حلم عمري قد تولى والسنين ..
كل شيء بات يصرخ ..
أين أنتِ ؟ أين أنتِ ؟
يا ملاكي أين من عيني أبعادُ الطريق ؟
بات هذا القلب في أشواق حب كالحريق ...
ضاعت سنيني
وانتهيت
كنتِ لي نورا وشمسا ...
كنتِ لي وجه الربيع …
كم ملأتِ العمر ...
حُباً وجمالا ...
كم بهمس منكِ ...
جملت الخيال ...
غير أني اليوم تُهت ...
في بعادكِ قد ضللت وما اهتديت ...
أين أنتِ ؟ أين أنتِ ؟!!
أين من عينيكِ أحلام الليالي ؟
:
عبر أطياف الخيال ...
رسمتكِ طيفً يناجيني ...
أين أنتِ يا حبيبتي ...
من تباريح الغرام ؟

فكل همس ..
كل طيف ..
كل حلم في المنام ..
كل شيء كم ينادي ...
أين أنتِ ؟ أين أنتِ ؟

كل أحلامي تولت ...
في بواد كاللهيب ...
ليس فيها غير بؤس ...
غير أنات الغريب ...
يا أميرتي أين بستاني وزهري ؟
أين قيثاري ولحني ..
أين ضحكتي ..أين شِعري ؟
أين أنتِ ؟ أين ؟
يا حبيبتي كم تناديكِ حياتي !
كل يوم أحمل الوجد العظيم ..
نحو ورد .. نحو عصفور رحيم ..
:
والشجيرات النضيرة ...
كل أغصان الخميلة ...
كم رأتنا عبر أطياف رقيقة ...
كلها أضحت صديقة ...
جئتها اليوم لتشفع ...
واخضرار العمر يرجع ...
كلها باتت تنادي ...
عل صوتاً منها يجدي ..
علَ صوتاً منها ينفع ..
كم أنادي.. كم أنادي ..
أين أنتِ؟ أين ؟
:
وفجأة وجدت أنفاسي
تعانق تلك الصدى وأخذت أصرخ وأصرخ
وأقول ....
فكم تغنت في سمانا كل أحلام السنين ....
وارتأيناها بريقا بل وعشناها يقين...
لتمتلئ القفار زهور..
وتتعالى أغاريد الطيور..
وتنبت شجيرات السعادة من قلب الصخور..
:
انتظرني ...
لتمتلأ الدنيا نور..
وتتلون بألوان الزهور..
وتصبح جنة من الحب...

انتظرني
حتى تجف دموعي من النزف ...
انتظرني .......
حتى وبعد أن أصبحنا غرباء علي أرض الحياة ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
غرباء على أرض الحياة .........
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ZAWAYA :: الشعروالجنس اللطيف :: الشعر العربى-
انتقل الى: